بيان شبيبة النهج الديمقراطي بموقع مراكش

اذهب الى الأسفل

بيان شبيبة النهج الديمقراطي بموقع مراكش

مُساهمة من طرف zarwal في الإثنين 19 مايو - 4:20



الاتحاد الوطني لطلبة المغرب

شبيبة النهج الديمقراطي

بيـــــــــان


على إثر الدينامية النضالية التي تعرفها كليتي الحقوق والآداب التابعتين لجامعة القاضي عياض بمراكش، وكذا الحي الجامعي التابع لنفس المؤسسة، التي أتت كإفراز موضوعي لمجموعة من الإشكالات التي يعيش مرارتها الطلبة، سواء على المستوى المادي، البيداغوجي أو الديمقراطي.

وإزاء هذا الوضع المتردي، دخل الطلبة في إطار منظمتهم العتيدة أ.و.ط.م. في أشكال نظالية متنوعة (حلقات نقاش + وقفات + مسيرات + إضراب عن الطعام...) لحمل الجهات الرسمية على الرضوخ لمطالبهم العادلة والمشروعة.

وكما عودنا النظام السياسي القائم بالمغرب، وانسجاما مع طابعه المخزني، وقمعه الممنهج لكل الحركات الاحتجاجية (عمال، فلاحين فقراء، معطلين، طلبة وعموم الجماهير الشعبية...) الرافضة للسياسات اللاوطنية، اللاديمقراطية واللاشعبية، التي لا تنتج إلا المزيد من البؤس والتفقير والتشريد في صفوف الطبقات الشعبية وبالمقابل، المزيد من مراكمة الثروات والأرباح في يد حفنة من البرجوازيين، تدخلت قوات القمع بكل همجية لقمع جموع الطلبة المتظاهرين في مسيرة متجهة نحو مستشفى "ابن طفيل" بعد تسمم 22 طالبا بالحي الجامعي يوم 25 ابريل 2008. وقد أسفر هذا الهجوم الهمجي لأجهزة النظام القمعية على اعتقال 30 طالبا، أطلق سراحهم فيما بعد نتيجة للضغط الطلابي من خلال الأشكال النضالية التضامنية مع المعتقلين، وكذا الضغط الحقوقي ممثلا في تبني الجمعية المغربية لحقوق الإنسان لملف المعتقلين.

وقد عملت الإدارة على تكسير المعركة الطلابية من خلال تمديد عطلة فاتح ماي إلى سبعة أيام بعد أن كانت يوما واحدا فقط. لكن شيئا من هذا لم يحصل. إذ استمر الطلبة في أشكالهم النضالية من داخل الحي الجامعي، مواصلين التعبئة من أجل المسيرة المزمع تنظيمها يوم 14 ماي 2008 في اتجاه كلية العلوم بغية الحوار مع رئاسة الجامعة على أرضية الملف المطلبي الذي صاغه الطلبة بشكل جماهيري.

ومرة أخرى يكشف النظام السياسي عن زيف الشعارات التي يتغنى بها من قبيل " العهد الجديد"، "دولة الحق والقانون"، "طي صفحة الماضي"، "الانتقال الديمقراطي"... عندما منعت الجماهير الطلابية من التقدم نحو كلية العلوم. بل واقتحم عليهم الحي الجامعي ضاربا بعرض الحائط، حرمة الجامعة مستعينا في ذلك بأجهزة القمع بكافة أشكالها هذه الأخيرة التي تدخلت بكل وحشية لقمع الطلبة مستعملة الهراوات والقنابيل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي، مما خلف اعتقال 100 طالب أبقي على سبعة منهم فيما أطلق سراح الباقين. وكذا إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف الطلبة وما صاحب ذلك من عملية نهب وسرقة لممتلكات الطلبة وحاجياتهم الخاصة وتخريب مرافق الحي الجامعي من طرف أجهزة القمع مما حول الحي الجامعي إلى خراب.

لم يكتف النظام بكل ذلك بل واصل هجومه العدواني على الحركة الطلابية صبيحة 15 ماي 2008 من خلال اعتقال 11من المناضلين الأوطميين بعد مطاردتهم خارج أسوار الجامعة، مجسدا بذلك حظره العملي ل.أ.و.ط.م .

إننا كشبيبة النهج الديمقراطي إذ ندين كل أشكال القمع الممنهج ضد الحركة الطلابية بموقع مراكش نعلن للرأي العام المحلي، الوطني والدولي ما يلي:

ü مطالبتنا:

- بالإطلاق الفوري لسراح كافة الطلبة المعتقلين.

- برفع العسكرة عن الجامعة وإجلاء الأجهزة القمعية عنها.

- رئاسة الجامعة بفتح حوار جدي ومسؤول مع الطلبة في إطار نقابتهم أ.و.ط.م. على أرضية ملفهم المطلبي.

ü إدانتنا:

- لكافة محاولات اجتثاث الفعل النضالي داخل الجامعة ومحاولة الإجهاز على النقابة الطلابية العتيدة أ.و.ط.م.

- للحملة التضليلية للقوى الظلامية الرامية إلى تكسير المعركة الطلابية وتبرير القمع المخزني الممنهج ضد الطلبة.

ü دعوتنا:

- كافة القوى التقدمية والديمقراطية من داخل وخارج الجامعة لتحمل مسؤوليتها في دعم النضالات المشروعة للطلبة.

- كافة الجماهير الطلابية للمزيد من الصمود ومواصلة نضالاتها حتى تحقيق كافة المطالب المادية والبيداغوجية والديمقراطية.

- تحميلنا المسؤولية للنظام السياسي لما آلت إليه وستؤول إليه الأوضاع داخل الجامعة.

ü تشبثنا:

- ب أ.و.ط.م كممثل وحيد وشرعي لكافة الطلبة.

- بحقنا في تعليم مجاني شعبي ديمقراطي علماني وموحد.



رغم القمع والسجون لازلنا صامــدون

صامدون صامدون في أ.و.ط.م مناضلون

zarwal

عدد الرسائل : 5
العمر : 30
البلد : maroc
تاريخ التسجيل : 25/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى